العدد الرابع من مجلة "يتفكرون"

الجمعة، أكتوبر 17، 2014

صدر هذا الصيف العدد الرابع من مجلة "يتفكرون" الإلكترونية، وهي مجلة فصلية فكرية ثقافية تصدر عن مؤسسة مؤمنون بلا حدود للدراسات والأبحاث، ولقد احتوى العدد مجموعة من المقالات والدراسات والقراءات المهمة وذلك على النحو التالي:

جامعة باتنة تنظم ملتقى وطني حول "العدالة الانتقالية"

ينظم قسم الحقوق بالتعاون مع مخبر "الامن في حوض المتوسط" بجامعة باتنة، ملتقى وطني تحت عنوان: "العدالة الانتقالية: تجارب دولية مختارة" يومي 14 و15 أفريل 2015.
على أن يكون آخر أجل لاستقبال الملخصات هو يوم 15 نوفمبر 2014.
وآخر أجل لاستقبال المداخلات كاملة هو يوم 15 جانفي 2015.
ولمزيد من المعلومت يمكنكم تصفح الإعلان الاتي:

مدونة "عن كثب" موضوع مذكرة تخرج

الأربعاء، أكتوبر 15، 2014

صفحة مدونة عن كثب
أنجز كل من الطالبين تولميت سيف الاسلام، شرقي رفيقة مذكرة تخرج تمحور موضوعها حول: مضامين المدونات الالكترونية للأساتذة الجامعيين الجزائريين ووقع اختيارهم على مدونة "عن كثب".
مذكرة الليسانس التي أنجزها الطالبين موسم (2013/2014) بشعبة علوم الإعلام والاتصال بجامعة باتنة، انطلقت من التساؤل الرئيسي الاتي:
ماهي مضامين ومحتويات مدونة "عن كثب"؟

مركز "فاعلون": مبادرة مهمة في إرساء ثقافة الفعل الحضاري العلمي الرصين

رغم أنه لم يظهر إلى الوجود إلا منذ فترة وجيزة فقط إلا انه استطاع أن يجذب انتباه الكثير من الاستاذة الباحثين والطلبة والمهتمين من مختلف الجامعات الجزائرية وحتى العربية، إنه مركز "فاعلون للدراسات والأبحاث في الأنثروبولوجيا والعلوم الاجتماعية".

جامعة الجزائر 3 تنظم الملتقى الدولي حول ”خمسينية التكوين الصحفي والبحث العلمي في الاعالم والاتصال بالجزائر حصيلة الأمس … تحديات الغد”

تعلن كلية علوم الإعالم والاتصال بجامعة الجزائر3، عن تنظيم ملتقى دولي  حول ”خمسينية التكوين الصحفي والبحث العلمي في الاعالم والاتصال بالجزائر حصيلة الأمس … تحديات الغد” وذلك بمناسبة الذكرى الخمسين لتأسيس المدرسة الوطنية العليا للصحافة في ديسمبر 1664، والذكرى الثانية لتأسيس كلية علوم الإعالم  والاتصال في ديسمبر 2012، وذلك يومي السبت والآحد 29 و 30 نوفمبر 2014.

للمزيد من التفاصيل قم بتحميل الملف التالي:

جامعة بسكرة تنظم المؤتمر الدولي: الدراسات السوسيولوجية في الجامعات العربية في ظل التغير الاجتماعي في الوطن العربي

ينظم مخبر التغير الاجتماعي و العلاقات العامة في الجزائر (كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية جامعة محمد خيضر -بسكرة - الجزائر) المؤتمر الدولي: الدراسات السوسيولوجية في الجامعات العربية في ظل التغير الاجتماعي في الوطن العربي يومي 9-10 فيفري 2015.

الإشكالية:

تعتبر الدراسات السوسيولوجية من أكثر المعارف العلمية تأثرا بالظروف الاجتماعية والاقتصادية والسياسية السائدة في المجتمع، إذ تجعل هذه الدراسات المجتمع كله ميدانا لها، كما تقدم إسهاما أساسيا لتحديد أهداف المجتمع المدروس ورسم السبل والوسائل اللازمة لبلوغ هذه الأهداف، ويمثل علم الاجتماع اهم العلوم القائمة على هذا النوع من الدراسات، إذ يعرف بأنه: الدراسة العلمية للعلاقات المتبادلة بين أفراد المجتمع، فهو يصفها ويحللها ويفسرها لاكتشاف القوانين التي تتحكم فيها والقدرة على التنبؤ بالمستجدات التي تطرأ عليها مستقبلا.

جامعة بسكرة تنظم الملتقى الدولي الأول حول: « الحوكمة البرلمانية في الدول المغاربية » يومي 16- 17 نوفمبر 2014 .

أعلنت جامعة محمد خيضر ببسكرة (القطب الجامعي شتمة)، عن تظيم الملتقى الدولي الأول حول: « الحوكمة البرلمانية في الدول المغاربية » يومي 16- 17 نوفمبر 2014

الإشكالية:

تعتبر السلطة التشريعية مركز من مراكز الثقل الأساسية لأي  نظام سياسي، فهي احد مؤشرات طبيعة نظام الحكم ودلالة رئيسية للقيم الموجودة داخل منظومة الحكم، فهي حلقة التواصل بين مختلف انساق النظام السياسي، ووسيلة ضبط المدخلات وتحيينها وصياغتها لتكون مخرجات مقبولة.

شهادة جاك دريدا في محمد شوقي الزين: الزين باحث وفيلسوف من نوعية نادرة

السبت، أكتوبر 11، 2014

جاك دريدا

«... أعرف السيّد محمد شوقي الزين منذ عدة سنوات، في الحقيقة منذ قدومه إلى فرنسا. التقينا عدة مرات وأصبحنا صديقين. فهو قادم من جامعة أكس أن بروفونس، التي يعمل بها منذ عدة سنوات، ليحضر حلقات دروسي في باريس ويحضر الملتقيات التي أشارك فيها أو المحاضرات التي ألقيها في فرنسا أو في الخارج. لقد كان لي الحظ في مضاعفة المبادلات الفلسفية معه وتقاسم ذاكرتنا وعواطفنا الجزائرية. لقد ولدتُ أيضاً في الجزائر وأتيتُ إلى فرنسا للمرة الأولى في السن التاسعة عشرة، سنة 1949، من أجل دراستي ونشاطاتي المهنية، مسار يشبه إلى حد ما وفي بعض جوانبه مسار السيّد الزين.

الروائي مفتي بشير في حوار خاص مع "مدونة عن كثب": روايتي الجديدة تطرح سؤال ما بعد المرحلة المظلمة ؛ تحولات الحياة والناس وانسحاق أحلامهم الواعدة.


الروائي الجزائري مفتي بشير
مدونة عن كثب: كنت قد أشرت على صفحتك في الفايسبوك أنك تلتقي في رواياتك مع نزعة باتريك موديانو في إحياء الموتى وحكاية حكاياتهم، وهي التقنية التي مارستها في " أشباح المدينة المقتولة" وفي روايتك الجديدة "غرفة الذكريات"،  هل يمكن أن تعطينا لمحة عن كيفية تطبيقها في روايتك الجديدة التي يتشوق قراؤك لاكتشافها؟

مفتي بشير:

نعم إلى حد ما اشعر أنني أعمل مثل موديانو على الذاكرة لاستخراج ما أُهمل ونسيّ، ولم يعُد حاضرًا  إلا كخيال أو قصص أشباح ميتة، ولا أفعل هذا من باب الحنين، كما اشار حتى هو إلى ذلك، بل لأننا اعتدنا أن نهمل الحلقات السوداء من ماضينا البعيد فما بالك بالماضي القريب، طبعا لا أريدك أن تفهم من كلامي أنني قريب من هذا الروائي الذي حاز على نوبل هذه السنة، لا بالعكس قرأته متأخرا، فقط، فكرة العودة والتنقيب في حياة شخصيات لها سند/مرجع واقعي وتحاول أن تتخيل قصصها وتكتبها من جديد، صرت أحبذ هذا المنحى  في كتابتي الروائية وأنا كما تعرف مرتبط في معظم رواياتي بفترة السنوات العنيفة، وهي فترة تعرت الحقيقة البشرية على بشاعتها وعنفها ووحشيتها، وأعيد الحفر في تلك اللحظة التي انكسر فيها الحلم الجزائري وأربط هذا بالماضي البعيد بالحاضر القريب..كيف عشنا؟ ولماذا جرفنا ذلك التيار العنيف فلم نستطع أن نفعل شيئا لصده؟