فتح 2666 منصب في الماجستير وجامعات الوسط تستحوذ على نصفها

حصلت وقت الجزائر على النسخة الكاملة من القرار رقم 168 المؤرخ في 24 جوان 2012، المتضمن تأهيل مؤسّسات التّعليم العالي لضمان التّكوين لنيل شهادة الماجستير والمحدّد لعدد المناصب المفتوحة للسّنة الجامعية 2012-2013، مع الملاحق الثلاثة المرفقة بالتفاصيل عن جميع التخصصات المفتوحة في كل المؤسسات المؤهلة والعدد الإجمالي للمناصب في كل تخصص.
ويحدّد القرار إجمالي عدد المناصب المفتوحة أمام حاملي شهادة الليسانس أو دبلوم مهندس دولة لاستكمال دراستهم لنيل شهادة الماجستير بـ2666 منصب عبر الوطن، واُختيرت 46 مؤسسة جامعية لضمان التكوين بهذا الصدد، مع ملاحظة سيطرة الشعب التقنية والعلمية على إجمالي التخصصات التي ستفتح فيها مناصب الماجستير للسنة الجامعية القادمة على حساب التخصصات في العلوم الإنسانية والاجتماعية.

جامعات الوسط بـ1110 منصب
وتستحوذ 22 مؤسسة جامعية مؤهلة لضمان التّكوين لنيل شهادة الماجستير على نحو نصف المناصب المفتوحة برسم السنة الجامعية 2012-2013، حيث حظيت بموافقة تأطير 1110 منصب، تأتي جامعة الجزائر2 في المقدمة بـ208 منصب مفتوح في تخصصات العلوم الاجتماعية والإنسانية، تليها جامعة سعد دحلب بالبليدة بـ168 منصب، وجامعة مولود معمري بتيزي وزو التي استأثرت بـ158 منصب.
ويبرر ارتفاع عدد المناصب المفتوحة بوسط البلاد، بتمركز الهياكل الجامعية بهذه المنطقة، خاصة مؤسسات التعليم العالي المتخصص الذي يشمل مختلف المدارس الوطنية العليا والمعاهد. وأهلت اللجنة الوطنية المكلّفة بالنظر في طلبات المؤسسات الجامعية، 10 جامعات بغرب البلاد لضمان التكوين لنيل شهادة الماجستير بمجموع 825 منصب، استأثرت جامعة وهران لوحدها بـ234 منصب، متبوعة بجامعة تلمسان بـ189 منصب وجامعة سيدي بلعباس بـ131 منصب.
وبالنسبة لشرق البلاد، حازت 14 جامعة على موافقة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لضمان التكوين لنيل شهادة الماجستير بإجمالي 731 منصب، وحازت جامعة منتوري بقسنطينة على الحصة الأكبر بـ116 منصب، تليها جامعة الحاج الأخضر ببسكرة بـ108 منصب.
وحدّدت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي النصف الثاني، شهر أوت القادم، كموعد أمام المؤسسات الجامعية المؤهلة للإعلان عن المسابقات، على أن تمنح للراغبين في الالتحاق لمزاولة دراساتهم لنيل الماجستير فترة تسجيل لمدة أسبوعين، على أن تجرى المسابقات الكتابية شهري سبتمبر وأكتوبر القادمين، والنصف الثاني من شهر أكتوبر كآخر موعد للكشف عن نتائجها.