إليهو كاتز (Elihu Katz)

إليهو كاتز (Elihu Katz) ، (من مواليد 31 مايو 1926 ، مدينة نيويورك، نيويورك، الولايات المتحدة)، عالم الاجتماع الأمريكي الذي ساهم بشكل كبير في دراسة الاتصال الجماهيري. من أبرز أعماله تشمل البحث في مواضيع مثل تقاطع التواصل الجماعي والعلاقات الشخصية، والاستخدامات والإشباعات، والتأثيرات الإعلامية.
التحق كاتز بجامعة كولومبيا، في مدينة نيويورك، حيث درس علم الاجتماع وحصل على درجة البكالوريوس عام (1948)، و درجة (M.A) عام 1950، ودرجة الدكتوراه عام (1956) بينما كان يعمل جنبا إلى جنب مع معلمه، بول لازارسفيلد، لكتابة (التأثير الشخصي: الجزء الذي يلعبه الناس في تدفق الاتصالات الجماهيرية) (1955). 

لقد تم الاستشهاد بهذا الكتاب على نطاق واسع باعتباره عملاً مؤثراً في نموذج التدفق الاتصال على مرحلتين، مما يوحي بأن المعلومات تتدفق أولاً من قنوات وسائل الإعلام إلى "قادة الرأي" ، الذين يمارسون بعد ذلك تأثيرهم الشخصي على الأفراد الأقل نشاطًا من السكان. 
بعد ذلك، حول كاتز اهتمامه إلى مساعدة حكومة إسرائيل في تقديم البث التلفزيوني في الستينيات، وتأليف العديد من التقارير حول التلفزيون وتأثيراته على الحياة اليومية في إسرائيل. في السبعينيات عمل مع جامعة مانشستر في إنجلترا للمساعدة في تقديم البث التلفزيوني إلى الدول النامية. لعب كاتز وجاي ج. بلوملر دورًا رئيسيًا في البحث في الاستخدامات والإشباعات كمحررين لكتاب (استخدامات الاتصال الجماهيري: المنظورات الحالية لبحوث الاشباعات) عام (1974). ضمن هذا المؤلف، قدم كاتز، بلوملر، ومايكل جورفيتش تعريفاً يستشهد به كثيراً حول الاستخدامات والإشباعات التي تؤكد على أهمية الحاجات الاجتماعية والنفسية والفوارق الفردية، والتي بدورها تحدد استهلاك وسائل الإعلام والتعرض لها.

اهتم بمبادرة أنور السادات للسلام في أواخر السبعينيات من القرن الماضي، وبدأ في تسجيل ودراسة البرامج التاريخية التي شملت تطوير اتفاقات كامب ديفيد (1978) ومعاهدة السلام لعام 1979 بين إسرائيل ومصر. كما درس كاتز على نطاق واسع التلفزيون وتأثيره على الثقافة، أي الرأي العام والروح المعنوية خلال حرب الأيام الستة، فضلا عن المعنى الثقافي عبر السلسلة الدرامية البدائية في دالاس. العديد من أعماله تتقاطع  مع منظرين مثل غابرييل تاردي ومارشال ماكلوهان.
خلال حياته المهنية ، عمل كاتز كأستاذ أمين في كلية آننبرغ للاتصالات بجامعة بنسلفانيا، وأستاذ فخري لعلم الاجتماع والاتصالات في الجامعة العبرية في القدس، وباحث زائر متميز في جامعة جنوب كاليفورنيا، وأستاذ مشارك في جامعة شيكاغو، أستاذ زائر في جامعة كولومبيا، والمدير العلمي لمعهد جوتمان للأبحاث الاجتماعية التطبيقية في إسرائيل. حصل على الدرجات الفخرية من جامعات خنت، حيفا، مونتريال، وباريس وحصل على العديد من الجوائز الدولية.

المصدر: الموسوعة البريطانية