سعيد لوصيف ونعيم لعموري: محددات التعبير العلني عن الرأي: محاولة لاختبار نظرية دوامة الصمت في السياق الجزائري

نشر مؤخرا البروفيسور سعيد لوصيف والاستاذ نعيم لعموري دراسة مشتركة تحت عنوان "محددات التعبير العلني عن الرأي: محاولة لاختبار نظرية دوامة الصمت في السياق الجزائري". وذلك في العدد السابع عشر من مجلة بحوث العلاقات العامة المصرية.
وتوصلت الدراسة إلى أن اتجاه الجرائد الناطقة باللغة العربية يرتبط بعلاقة مع إدراكات المبحوثين للرأي العام السائد وسط المجتمع، وهو ما يؤشر لدور محتمل لهذه الاخيرة في تشكيل كل من إدراكات المبحوثين للرأي العام -حاليا- في المجتمع، واتجاه الرأي العام فيه. وفي سياق متصل سجل الباحثان أنه في كل الحالات التي أثبت فيها التحليل ارتباطا ذا دلالة بين إدراكات الرأي العام والاتجاه المدرك في وسيلة إعلامية ما، تبين أن الىراء الشخصية للمبحوثين ترتبط بارتباط ذي دلالة احصائية مع الاتجاه المدرك في تلك الوسيلة الاعلامية.

هذا الامر دفع بالباحثين إلى الافتراض أن هذه العلاقة المسجلة بين الاتجاه المدرك في عدد من وسائل الإعلام نحو القضية، وإدراكات الرأي العام إزاءها على المستويين: الجماعة والمجتمع، لا تعدو ان تكون علاقة وهمية، على اعتبار أن كلا  طرفي العلاقة (الإدراكات في المحلين) قد يكونان نتاج إسقاط الآراء الشخصية للمبحوثين عليهما.

ولتحميل الدراسة كاملة يرجى النقر هنا



تعليقات