نظرية الحتمية القيمية موضوع ملتقى دولي مرة أخرى

ستحتضن جامعة الأغواط يومي الاثنين والثلاثاء (2 و3 ديسمبر) من الأسبوع القادم، جلسات الملتقى الدولي الأول حول "نظريات الإعلام المعاصرة: بين التنظير الغربي والتطبيق داخل البيئة العربية".
وسيشهد الملتقى حسب البرنامج المعلن عنه تكريما خاصا للمنظر الجزائري عبد الرحمن عزي صاحب نظرية الحتمية القيمية في الإعلام التي ستأخذ النصيب الأكبر من الدراسة والمناقشة من خلال عدة ورشات ينشطها أساتذة من داخل الجزائر وخارجها.
هذا الحدث العلمي المهم جاء ليضيف لبنة مهمة في صرح الشرعية العلمية التي تحتاجها النظرية بعد ندوة قسنطينة عام 2009، ثم ملتقى مستغانم عام 2012م، وهو بمثابة رد علمي حضاري للذين مازالوا يشككون "من بعيد" في النظرية وفي علميتها. دون أن يكلفوا أنفسهم بإثبات ذلك علميا عن طريق المناهج العلمية المتعارف عليها.
لاشك أن نظرية الحتمية القيمية تواجهها بعض التحديات، كأي نظرية أو براديغم آخر، ولكن الأمر يتعلق هنا ببعض الجوانب المتقدمة التي تواجهها كل نظرية ناضجة نظريا وفكريا.
هذا الملتقى جاء ليجيب عن هذه التحديات، ويفتح المجال أمام الباحثين لمناقشة كل جوانب النظرية بكل تفتح وروح علمية، وليشرع الأبواب على مصراعيها لنشر أفكار النظرية على أوسع نطاق.