توصيات ملتقى "الإعلام والراي العام" المنعقد بجامعة باتنة



صورة من ملتقى الإعلام والرأي العا
اختتمت أمس الاثنين فعاليات الملتقى الوطني الوطني الأول "بعنوان الإعلام والرأي العام في العالم العربي  بين التحديات والرهانات " الذي نظم من طرف قسم الإعلام والاتصال بجامعة باتنة والذي دام يومي 12 و13 ماي2013 .
وقد خلص المشاركون في الملتقى في نهاية هذه التظاهرة الى مجموعة من التوصيات تمحورت حول العناصر الآتية:

1 - ترسيم الملتقى ليصبح سنويا أو مرة كل سنتين، وإعطائه الطابع الدولي.
2- إعطاء أولوية كبرى للجانب المفاهيمي من حيث المعالجة الإعلامية، نظرا للتحولات العميقة مثل مفاهيم :الرأي العام ،الإعلام، الإعلام الجديد، وسائل الإعلام وغيرها.
3- جعل الدراسات الميدانية مرتبطة مباشرة بمتغيري الرأي العام ووسائل الاتصال وتكون منجزة حديثا.
4- الانفتاح على الجامعات الغربية والاستعانة بالأساتذة المتخصصين في الميدان وعقد اتفاقيات بين القسم ونظرائه في باقي الجامعات داخل الوطن وخارجه من أجل تبادل الخبرات الأكاديمية.
5- إلزام طلبة (الأل أم دي)بالحضور وربطه بالتقييم.
6- تفعيل الورشات بالطريقة التي تدار بها الورشات وليس الجلسات بحيث يكون النقاش مفتوحا.
7- الإشتراك في التنظيم والتمويل والإثراء مع الشركاء، كالصحافة المكتوبة والصحافة الافتراضية،والإذاعات والقنوات الفضائية والمؤسسات المعنية كالمركز الوطني للاستشراف والاحصاء.
8- تنويع البث المباشر من أجل تلقي ردود فعل آنية أوتغذية راجعة لإثراء الموضوعات وربط الاتصال مع الخبراء ومراكز تحليل الرأي العام في العالم.
9- جمع المداخلات وتحريرها في شكل مطبوع يوزع على المشاركين، ويوثق ويوضع في المكتبة للاستفادة.

الإعلامي كريم بوسالم، د.هدى حمدوش، المخرج عبد الباقي صلاي
جانب من الحضور
 
أ.تاسعديت ، أ. تفرقنيت، أ. لونيس، أ.جيدور