"أصداء الجامعة"..نحو إعلام متخصص وهادف


"أصداء الجامعة" هي إحدى المبادرات الجميلة التي تستحق التفاتات تكون بحجم النوايا الطيبة التي يحملها القائمون عليها لنشر إعلام هادف ونبيل في وسط مليء بالرداءة، مشوه باللهث وراء المال عن طريق إثارة الغرائز وتسطيح العقول.
الملحق الذي تصدره جريدة "أصداء الشرق" كل يومي اثنين وخميس، يحاول في كل مرة استفزاز العقول الخامدة والنفوس المتبلدة، واستنهاض الأسرة الجامعية بكل مكوناتها. فتأتي المادة منوعة بين المقالات الناقدة والأخبار والبورتريهات وحتى الدراسات العلمية الرصينة.

ولا يكف الملحق عن فتح أبوابه في كل مرة لكل مساهمة جادة واقتراح بناء، ومشاركة نبيلة لدعم هذه المبادرة ووضع بصمة على مشروعها الواعد.
هذا الملحق هو الوحيد من نوعه على مستوى الجرائد الوطنية، وهذا أكثر ما يميزه ويدعونا إلى إثرائه أكثر، وتفعيله كأحد الآليات التي تحسن العلاقة بين احد أهم المؤسسات المكونة للمجتمع؛ الجامعة والإعلام.